سجل في نشرتنا الإلكترونية

حمل تطبيق الرياضة للجميع

ثمانية طرق لبدء برنامج رياضة بعد تجاوز عمر الخمسين

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email

إن مجرد تخطي الحاجز هو نصف إنجاز بحد ذاته

تعد الرياضة أمراً بالغ الأهمية عند الوصول إلى عمر الخمسين للحفاظ على الصحة البدنية والذهنية. ومن الممكن أن تشعر بالتردد إذا لم تكن تمارس الرياضة بشكل دائم أو تقع في حيرة من كثرة النصائح الغذائية والتمارين الجديدة.

وعند ذكر عبارة التمارين البدنية، قد يتبادر لذهن البعض تلك الأنشطة المعقدة والصعبة التي قد تصيبهم بالرهبة بمجرد التفكير بها أو عند الرغبة بممارستها في أحد الصالات الرياضة.

لكن عند النظر بتمعن في جوهر التمارين البدنية، نرى أن الفكرة الأساسية منها لم تتغير منذ عقود. لذلك إذا داومت على أداء تمارين بدنية بسيطة بشكل متدرج من دون أن تجهد نفسك بأنشطة صعبة، ستجد مدى السهولة في تطبيق التمارين المناسبة لك ضمن حياتك اليومية.

ابدأ على مهل—ليس من الضرورة الاندفاع نحو ممارسة التمارين دفعة واحدة. من الأفضل التركيز في ممارسة نوع واحد من التمارين بهدف بناء قوتك وتعزيز قدرتك على التحمل. وبالتدريج، ستجد نفسك تستمتع في بناء عاداتك الصحية الجديدة.

ابدأ تمرينك بالإحماء

إن عدم القيام بتمارين الإحماء بشكل صحيح قبل ممارسة أي نوع من التمارين البدنية ممكن يعرضك للإصابة ويبعدك عن الرياضة—إن هذه التمارين تساهم في زيادة تدفق الدم إلى العضلات. ممارسة تمارين إحماء بسيطة لمدة عشر دقائق كافية تهيئك للتمارين البدنية الرئيسية.

امشي

دون الحاجة إلى صالات رياضية أو أي معدات، يعد المشي نشاط بسيط ل لا يتطلب سوى حذاء رياضي مناسب فقط.

ابدأ بعشر دقائق يومياً، ومن ثم زيادة مدة المشي قليلاً كل أسبوع.

ارفع الأثقال

تعتبر تمارين القوة أمراً ضرورياً لبناء العضلات، ولكن هذا لا يعني أنه ينبغي عليك القيام برفع أوزان ثقيلة، كما أنه ليس من الضروري انتظار دورك في قسم الأثقال بالصالة الرياضية كلما رغبت في رفع الأوزان. يمكنك ممارسة تمارين رفع الأثقال بسهولة في المنزل حتى إن كنت لا تملك المعدات الرياضية المناسبة، وذلك عبر الاستعانة ببعض الأدوات الموجودة في المنزل.

قم بتمارين “البلانك”

قد لا يكون هذا التمرين المفضل لديك، إلا أنه يعتبر طريقة مثلى لتعزيز قوة عضلات البطن ويعتمد على وزن جسدك فقط. ولأن الأجساد تختلف بطبيعتها وبنيتها، هناك وضعيات بلانك تلائم مستويات لياقتك البدنية.

مارس تمارين القرفصاء

تعد تمارين القرفصاء أو “السكوات” مهمة جداً حين يتعلق بتعزيز قوة العضلات الورك والركبة. حينما تصبح تلك العضلات أكثر قوة، يمكنك رفع الأثقال.

حافظ على نوعية طعامك

كلما تناولت طعاما مفيدا، كلما تمتعت بصحة أفضل. لذلك احرص على إضافة الفاكهة والخضار إلى نظامك الغذائي بهدف تغذية عضلاتك.

مارس التمارين البدنية تدريجياً

إذا كانت فكرة ممارسة مجموعة من التمارين أمراً صعباً بالنسبة لك، فننصحك بتوزيعها على مدار اليوم وستحصل على الفائدة نفسها. صعود الدرج أو حتى حمل أكياس التسوق تدخل من ضمن التمارين الرياضية.

خذ قسط من الراحة

إن الحرص على أخذ قسط من الراحة لا يقل أهمية عن ممارسة التمرين بحد ذاته. لا تنتظر حتى تصاب بالإرهاق، أخذ استراحة في الوقت المناسب يتيح لجسدك استعادة طاقته حتى يتمكن من الاستمرار في بناء العضلات وحرق الدهون مجدداً. لذلك من الضروري أنك تحصل على قسط كاف من النوم والراحة.

وتذكر أن الفكرة من ممارسة التمارين البدنية في هذا العمر هي الحفاظ على صحتك. لذا خذ وقتك في العثور على التمارين التي تلائمك واستمع إلى نداء جسدك واستمتع ببناء أسلوب حياة أكثر صحة. وتجني ثمارها مستقبلا.


حياة صحية” خانة جديدة يتم تحديثها باستمرار نقدمها لكم من الاتحاد السعودي للرياضة للجميع. ومن أجل #مجتمع_صحي_رياضي ، نشارككم بعض النصائح حول الصحة والنشاط البدني والمزيد

اقرأ المزيد