سجل في نشرتنا الإلكترونية

حمل تطبيق الرياضة للجميع

هل تعتقد أن استخدام الـ فوم رولر (الاسفنجة الاسطوانية) مناسب لتمارينك الرياضية؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email

كل ما تريد معرفته عن الفوم رولر

تعتبر الـ فوم رولر أداة غامضة. فعل الرغم من أنها تبدو أداة عادية تشبه أسطوانة اسفنجية كبيرة الحجم، إلا أنها فوائد عظيمة خصوصاً لبعض أجزاء العضلات في الجسم والتي يصعب احياناً تمرينها. لذا، كيف يمكن لمثل هذه الأداة البسيطة أن تصل لأعماق الجسم وماذا تفعل بالضبط؟

الإجابة المختصرة هي أن استخدام الـ فوم رولر يشبه إلى حد ما منح عضلاتك تدليكًا عميقًا أنت بأمّس الحاجة إليه، خصوصاً بعد ممارسة تمرين بدني قاسي ، كما تعمل هذه الأداة على معالجة المشاكل المرتبطة بآلام المفاصل، والحركة. وبالنسبة للأشخاص الذين يستخدمون هذه الأداة، سيخبرونك أن استعمالها قد يجلب بعض الألم، وذلك بسبب أنها لا تعمل فقط على عضلاتك، بل تمتد أيضًا لتصل إلى الأوتار والأربطة وهي النسيج الذي يربط عضلاتك ببعضها البعض ويدعم جسدك بالكامل.

يتبين من ذلك أن الـ فوم رولر تتمتع بفوائد عديدة أخرى، إلا أنه ينبغي الإشارة هنا إلى أن الدراسات حول هذه الأداة قد أجريت على مجموعات اختبار صغيرة، ومن المؤكد أنه لا تزال هناك حاجة للمزيد من الأبحاث حولها.

 

كيف تعمل الـ فور رولر على تحسين نطاق الحركة، والتحرّك، وآداء العضلات؟
تتأثر قدرتنا على الحركة عندما تصبح العضلات والأوتار أقصر، مما يسبب ما يسمّى بـ “العقد” وهي قصر المسافة بين العضلات والأوتار، مما يمكن أن تسبب ألمًا مستمرًا. لكن مع استخدام الـ فوم رولر بالشكل الصحيح، يمكن أن تساعد هذه الأداة من خلال العمل على العضلات لتفكيك النسيج الندبي في العقد، مما يسمح للعضلات بالتمدد مرة أخرى والعودة إلى حالتها الطبيعية. ومن المنطق، عندما تعمل عضلاتك بشكل صحيح، فإن أداءك بشكل عام سيتحسن أيضا.

 

تخفف من الآلام العضلات وتساعد على تسريع عملية الشفاء
لا بد من أننا جميعاً،قد بالغنا في أداء التمارين الرياضية، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى الإصابة، والتعب، وقصر العضلات سالف الذكر. فمن الفوائد الأخرى للـ فوم رولر، هي أنها تساعد على زيادة تدفق الدم إلى العضلات وتوفير دفعة أكبر من الأكسجين والمواد المغذية، مع منع الإفراط في إنتاج حمض اللاكتيك – والذي يحدث عندما تكون نسبة الأكسجين في الجسم منخفضة، ويحتاج الجسم إلى تحويل الجلوكوز إلى طاقة، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى آلام في العضلات، وتشنجات، وإرهاق عضلي. إضافةً إلى ذلك، تساعد هذه الأداة علىى منع حدوث أي إصابة أخرى لاحقا.

 

تحسن وضعيات الجسد وتعالج الاختلالات العضلية
تحتاج أجسامنا لأن تكون في حالة اتزان وتوازن طبيعي، إلا أن عوامل مثل الوضعية الغير صحية، والجاذبية، والعوامل الخارجية مثل حمل الحقائب الثقيلة على كتف واحد، تضع ضغطًا سلبي على أجسامنا. لذلك، فبمجرد العمل على استعادة الحركة عبر استخدام الـ فوم رولر، ستلمس الفرق عبر الإحساس بتحسّن وظائف العضلات، والتعافي، وبالتالي سيخفف ذلك من الاختلالات العضلية، والوضعيات غير الصحيحة، وسيخفف من الألم والانزعاج المرتبطين بها.

لحسن الحظ، يعد استخدام الـ فوم رولر أمرًا سهلاً وشائعاً اليوم، كما تتوفر العديد من مقاطع الفيديو الإرشادية والرائعة عبر موقع YouTube (يوتيوب) والتي توضح لك كيفية القيام بإستخدام هذه الأداء بأمان.

كما نشاركك فيما يلي ببعض الإرشادات السريعة في حال رغبت بإستخدام الـ فوم رولر:

  • لا تمارس التدحرج على المفصل أبدا
  • حاول البقاء مسترخيا عند التدحرج لتجنب التشنجات
  •  تدحرج على كل منطقة مستهدفة لمدة دقيقة أو دقيقتين فقط
  • إذا أحسست أنك وصلت لمنطقة مشدودة، فحاول الاحتفاظ بالوضعية لمدة 30 ثانية تقريبًا
  •  إذا كانت هناك منطقة مؤلمة للغاية بحيث لا يمكن أن تدحرج الإسفنجة عليها، فقم بتحريك الأسطوانة إلى المنطقة المحيطة بها لإرخاء المنطقة المشدودة
  •  بعد الانتهاء من أداء التمارين، قم ببعض تمارين الإطالة الخفيفة

تذكر أنه ليس من المفترض أن تصبح الاسفنجة الاسطوانية إضافة للروتين الذي تتبعه في مرحلة مبكرة. ولكن، ومع الاستخدام والممارسة المنتظمة، من المفترض أن تشعر قريبًا بتحسن ملحوظ في أدائك بشكل عام.

اقرأ المزيد