سجل في نشرتنا الإلكترونية

حمل تطبيق الرياضة للجميع

الاتحاد السعودي للرياضة للجميع يحصد جوائز التميز بعد نجاحه في حملاته الوطنية الصحية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email

جمعية الشرق الاوسط للعلاقات العامة تشيد بتميز الحملات الصحية للاتحاد السعودي خلال الجائحة

حصد الاتحاد السعودي للرياضة للجميع على عدة جوائز منحتها جمعية الشرق الاوسط للعلاقات العامة، خلال حفل التكريم السنوي، وذلك نظير نجاحه في اطلاق حملات صحية فعالة، تهدف للحفاظ على صحة المجتمع، خلال فترة تفشي وباء كورونا في العام الجاري.

وخلال حفل توزيع الجوائز، أعلنت جمعية الشرق الاوسط للعلاقات العامة فوز حملة “بيتك.. ناديك” بالجائزة الذهبية عن فئة أفضل حملة رياضية في المملكة العربية السعودية للعام 2020، كما فازت مبادرة “حركتك صدقتك” بالجائزة الفضية عن فئة أفضل نشاط رياضي وأفضل حملة ترفيهية في المملكة.  

وكان الاتحاد السعودي للرياضة للجميع قد أطلق حملة “بيتك.. ناديك” في مارس الماضي، لتشجيع أفراد المجتمع على ممارسة الأنشطة البدنية، خلال فترة الإغلاق التي أعقبت تفشي وباء كورونا، حيث أسهمت هذه الحملة في تعزيز التواصل بين أفراد المجتمع للتغلب على التحديات الاجتماعية التي فرضتها الجائحة.

ولقد جاء إطلاق حملة “بيتك.. ناديك” بالتعاون مع كل من شركة ويبر شاندويك، الرائدة عالمياً في قطاع الاتصال والعلاقات العامة، حيث قاد فريق العمل المدير العام للشركة في المملكة مارك لامب، كما شاركت شركة ألبرت برومو سيفن في إطلاق هذه الحملة، بقيادة مديرها التنفيذي في المملكة مارك لاواندوس، وقد عملت هاتين الشركتين بشكل وثيق مع الاتحاد السعودي للرياضة للجميع على صياغة المحتوى، وإعداد وتفعيل تلك الحملات.

ومثل إطلاق الحملة انعكاساً لتوصيات وزارة الصحة السعودية بضرورة بقاء المواطنين والمقيمين في المملكة في منازلهم، خلال فترة تفشي الوباء، حيث عمد الاتحاد السعودي للرياضة للجميع إلى تفعيل الأنشطة الرقمية للحملة، وهو الأمر الذي أسهم في الوصول الى أكثر من 4 ملايين شخص.

بيتك ناديك مرسوم على سطح منزل عائلي في مكة المكرمة

كما شهدت الحملة، التي تعد واحدة من أكثر الحملات الرقمية شعبيةً لهذا العام، تفاعلاً واسع النطاق من معظم الفئات المجتمعية في المملكة، حيث عبر العديد منهم عن تفاعلهم مع أنشطة الحملة، من خلال نشر مقاطع فيديو وصور لهم ولأفراد أسرهم وهم يمارسون أنشطة اللياقة البدنية في منازلهم، وذلك عبر استخدام الهاشتاغ الخاص بالحملة في مواقع التواصل الاجتماعي.

هذا، وقدم المدربون المعتمدون في حملة “بيتك.. ناديك” جلسات تدريب ونصائح عبر الإنترنت، بما في ذلك تقديم جلسات الـــ”كروسفيت”، والتمرين المتقطع، والتمارين الرياضية، وتمارين القوة ، واليوغا، وغيرها من الأنشطة الرياضية، فيما توجه رئيس الاتحاد السعودي للرياضة للجميع صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود بكلمة ألقاها عبر موقع الاتحاد، يحث فيها أفراد المجتمع على ضرورة التواصل عبر حملة “بيتك.. ناديك”، لدعم أولئك الذين يعانون من شعور العزلة الاجتماعية التي فرضتها الظروف الصحية للجائحة. كما شهدت الحملة إطلاق بوابة “حياة صحية” على موقع الاتحاد، حيث قدمت البوابة معلومات ومواضيع تتعلق بسبل التغذية الصحية المثالية، وكيفية أداء الأنشطة البدنية، ومواضيع أخرى حول الصحة الذهنية.

وفي جانب متصل، مثلت مبادرة “حركتك صدقتك”، التي فازت بالجائزة الفضية عن فئة أفضل نشاط رياضي، وأفضل حملة رياضية في المملكة، ضمن الجوائز التي منحتها جمعية الشرق الاوسط للعلاقات العامة، برنامجاً ذو تأثيراً إجتماعياً واسع النطاق، فقد تم إطلاق هذه الحملة في شهر رمضان الماضي، كجزء من حملة “بيتك.. ناديك”، واستطاعت هذه المبادرة جمع تبرعات، بلغت قيمتها 125 ألف ريال سعودي، لصالح لجمعية “إطعام“.

ولقد دعت المبادرة جميع المشاركين إلى تبني نمط حياة صحية مع مراعاة قيم ومبادىء شهر رمضان المبارك، القائمة على الحفاظ على الصحة، ومساعدة المحتاجين، وتعزيز القيم المجتمعية، كما دعت الحملة جميع المشاركين إلى تسجيل مشاركتهم عبر الموقع الإلكتروني، الذي أتاحه الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، إضافة إلى ترجمة ممارسة الأنشطة الرياضية من المنزل الى تبرعات، تقدم لبنك الإطعام السعودي، طوال فترة الشهر الفضيل.

وبهذه المناسبة، قال مدير إدارة التسويق والتواصل في الاتحاد السعودي للرياضة للجميع أسامة صالح النويصر: “من خلال العمل الوثيق مع كل من وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية السعودية، وبرنامج جودة الحياة، قام اتحاد الرياضة للجميع بتفعيل الحوار الوطني خلال الفترة الصعبة التي فرضتها الظروف الصحية للجائحة“.

ولفت النويصر إلى أن كل من “حملة “بيتك.. ناديك”، ومبادرة “حركتك صدقتك”، ساهمتا في تحفيز الأفراد في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية على تعزيز الصحة كواجب وطني، وإظهار حسهم الوطني في مواجهة تلك التحديات، مضيفاً في ذات الوقت:”نحتفل بهاتين الجائزتين المرموقتين مع شركائنا، ونعتبر كل فرد في مجتمعنا شريكاً في هذا الإنجاز“.

مواضيع ذات صلة:الاتحاد السعودي للرياضة للجميع يحظى بإشادة إدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية (UNDESA) إلى جانب 16 مبادرة سعودية أخرى

اقرأ المزيد