سجل في نشرتنا الإلكترونية

حمل تطبيق الرياضة للجميع

الاتحاد السعودي للرياضة للجميع يختتم بنجاح “تحدي إحسان الرياضي” بالتعاون مع منصة إحسان الوطنية للعمل الخيري وشركة النهدي الطبية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email

تمكّن 3726 مشارك في قطع أكثر من 112 مليون خطوة ونجحوا في جمع تبرعات وصلت قيمتها إلى 64,000 ريال سعودي في غضون 7 أيام

بعد سبعة أيام حافلة بالنشاط والعطاء والتعاون، اختتم الاتحاد السعودي للرياضة للجميع بنجاح “تحدي إحسان الرياضي”، والذي هدف إلى تحفيز جميع أفراد المجتمع على المساهمة بالأعمال الخيرية من خلال ممارسة الرياضة، بالتعاون مع الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” عبر منصة إحسان الوطنية للعمل الخيري وشركة النهدي الطبية.

ومنذ اطلاقه في 21 من شهر رمضان المبارك واختتامه في أول ساعات يوم الثلاثاء الموافق 29 من الشهر الفضيل، شجّع “تحدي إحسان الرياضي” جميع الأفراد على ممارسة رياضة وقطع 6,000 خطوة بشكل يومي، حيث عملت الجهات المنظمة والداعمة للتحدي بالتبرّع بقيمة ريال سعودي واحد للمنصة الوطنية للعمل الخيري “إحسان”، وذلك عند تسجيل أي مشارك لـ 1000 خطوة يومياً عبر تطبيق “الرياضة للجميع”، الذي يشكّل حجر الأساس في جهود الاتحاد نحو مسيرة التحوّل الرقمي.

وشارك في التحدي 3726 شخص، أنجزوا فيها أكثر من 112 مليون خطوة بعدما قطعوا مسافة 85,000 كيلومتراً، وتم التبرع على إثرها بأكثر من 64,000 ريال سعودي لتقديم الرعاية الصحية لمرضى القلب الذين يحتاجون عمليات جراحية.

تحدي إحسان الرياضي جمع النشاط البدني والرياضي مع قيم العطاء والعمل الخيري الذي يتميز به شهر رمضان المبارك، إذ انه دمج فرص الحفاظ على اللياقة التي يوفرها اتحاد الرياضة للجميع مع مفهوم العمل الخيري. 

يشار إلى أن تحدي إحسان الرياضي جاء ضمن سلسلة الأنشطة والمبادرات التي أطلقها الاتحاد السعودي للرياضة للجميع في شهر رمضان المبارك، ومن بينها مبادرة “معا نتحرك” التي تهدف إلى تشجيع أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة من خلال تحديات المشي والجري.

وتعزز هذه المبادرات النهج الذي يتبعه إتحاد الرياضة للجميع فيما يتعلق بالصحة والرفاهية إذ يعمل جاهداً من خلال الشراكات التي يعقدها مع القطاعين الحكومي والخاص على تشجيع الجميع على ممارسة الرياضة.

الجدير بالذكر أن “تحدي إحسان الرياضي” ساهم في جمع قيم العطاء والعمل الخيري خلال الشهر الفضيل مع هدف الإتحاد السعودي للرياضة للجميع المتمثل في زيادة نسبة ممارسة الأفراد في المملكة للتمارين الرياضية مرة على الأقل أسبوعياً من 13 % إلى 40 % بحلول عام 2030، وذلك بموجب برنامج جودة الحياة أحد أهم مستهدفات رؤية المملكة 2030.

كما يعمل الاتحاد جاهداً على تحقيق هذا الهدف من خلال إطلاق الحملات والمبادرات وتسهيل فرص المشاركة في الانشطة الرياضية أمام الجميع.

مواضيع ذات صلة: الاتحاد السعودي للرياضة للجميع وشركة القدية للاستثمار يتعاونان معًا لتوزيع سلال غذائية على 200 عائلة خلال شهر رمضان الفضيل

اقرأ المزيد